خياراتنا

شارك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

الخيار الأول : نتبنى المفهوم الموسع لليتيم

1- نطلق صفة اليتيم على اليتيم الحقيقي و هو كل طفل مات أبوه وما يزال دون سن البلوغ وكذا اليتيم الحكمي وهو كل طفل فقد معيله وحاميه وراعيه مثل اللقيط ( كل صبي ضائع لا كافل له). والطفل المتخلى عنه(المشرد) والطفل المهمل … 

2- هذا المدلول الموسع لليتيم الذي تتبناه الشبكة يتطابق مع المفهوم الشرعي لليتيم ومع تعريف منظمة اليونسكو لليتيم،

الخيار الثاني:نتبنى كفالة اليتيم بمقاربة حقوقية وتنموية

كفالة اليتيم مشروع اسري:

  • نعتبر مستقبل اليتيم مرتبط ارتباطا جدليا بمستوى تماسك واستقرار أسرته الحاضنة له.
  • نتصور أن التدخل الوقائي يقتضي منا توفير بيئة إيجابية حاضنة لليتيم وحمايتها وتنميتها كفالة اليتيم مشروع وقائي لا علاجي
  • نتغيأ محاصرة مكامن الخطر المحدقة باليتيم في مهدها ،ونسعى إلى تجفيف منابعها التي من شأنها أن تفضي إلى تشرد اليتيم وضياعه وإهماله و إنحرافه.
  • نعتبر تفكك وتشتت أسرة اليتيم من المخاطر المهددة لكيان اليتيم والهادمة لتوازنه النفسي، والتي لا ينفع معها التدخل العلاجي إلا بتكلفة عالية ونتائج متواضعة. كفالة اليتيم مشروع تاهيلي تنموي لا مشروع إغاثة وإسعاف
  • نراهن على تأهيل اليتيم وكافة أعضاء أسرته تعليميا و مهاريا وتربويا واجتماعيا لتنمية بيئة اليتيم في افق صناعة نجاح وتألق اليتيم وأمه وأخوته
  • نسعى إلى تفعيل مرجعيات حقوقية (طفولية ،نسائية..) وتنموية، بما يضمن لليتيم والأرملة حقهما في الكرامة والعيش الكريم.

الخيارالثالث :نعتمد  » كفالة اليتيم في أسرته » خيارا استراتيجيا

نتصور أن الحق الأول الذي علينا أن نسعى في تحقيقه وحمايته لليتيم هو حقه في أسرة، وفي أن يعيش مع أمه (أو أبيه) ويتمتع بحبها وحنانها.لذلك نركز في خدماتنا على اليتيم الذي يعيش ضمن أسرة. وهذا الخيار الاستراتيجي لشبكة ينسجم وتناغم مع الحقوق الأساسية للطفل ومع التوجهات الحديثة لليونيسيف.